• الاثنين, 29 نوفمبر 2021
أخبار السياسة و الطاقة
  • رئيس مجلس الإدارة و التحرير
    خالد حسين البيومى
السبت 03 ابريل 2021 01:16 م د.غادة الدجوى

و عادت بنات أفكاري للحديث ، لتتعانق تارة حتي تطبطب علي دقات قلبها ❤️
ثم تتنازع و يعلو صوتها حتي تخفي ضجيج نبضاتها المعترضة المتألم المتناقضة ♥️
أسمعهم ... لا أفهمهن؟!

هل عجزت عن فهمهن أم تعلمت منهن الضجيج لأتوراى خلف أسوار استبصاري؟!

هل حرة أنا حقا؟! أم مقيدة بأفكاري؟!
هل أنا من يقرر أم هي أقداري؟!

هل كنت كمثيلاتي..؟! أم هي اختياراتي ؟!

و وقفت أمام محكمتي و بنات أفكاري، فعجز صمتي عن الصمت و تحدثت آلامي، و كنت في ساحة القضاء القاضي و المحامي، و عندما سطعت شمس أقداري...

لم أَجِد حولي إلا كلماتي... فانحنيت ألملمها كغصن هوي من  كثر أحمالي...

و وضعتها برفق بين ضلوعي فلم تسعها و لم  ترضى بإيلامي 

فأغمضت عيني حتي لا تري  آلمي و لا تبكي علي أيامي❤️

بقلمي من وحي  بنات أفكاري


اترك تعليقك

Top